حرائق المطار مفتعلة

خاص: التحقيقات كشفت عن وقوف فصيل مسلح وراء حريقي مطار بغداد

تاريخ الإضافة الأحد 20 تشرين الثاني 2022 - 11:16 ص    عدد الزيارات 42    التعليقات 0    القسم أخبار لم تقرأها، العراق

        



inp/ منعطف خطير دخل فيه التنافس حول المناصب الكبيرة بعد مؤشرات عن اعمال متعمدة وراء الحرائق المتتالية في مطار بغداد، والوثائق تظهر تورط فصيل مسلح معروف في حرب السيطرة على المطار في السنوات الثلاث الماضية.

وكالة الصحافة العراقية حصلت على وثائق تؤكد أن السوداني اوعز بعد زيارة مفاجئة الى المطار، بإقالة 3 مسؤولين، مدير سلطة الطيران المدني نائل سعيد، مدير المطار علي تقي، ومدير شعبة امن المطار حسين علي حسين، وتكليف بدلا عنهم، عماد الاسدي لرئاسة سلطة الطيران، علي شبيب لإدارة المطار، وأمجد الجبوري لأمن المطار، لافتة في الوقت نفسه الى تعرض السوداني لضغط كبير لتدوير الوجوه فيما يريد هو التريث ودراسة كل منصب قبل استبداله.

وتؤكد الوثائق أن كتائب حزب الله استمرت في محاولات السيطرة على مطار بغداد، خصوصا وان ايراداته السنوية تبلغ أكثر من 10 ملايين دولار، عبر تهديد شركة "جي فور أس" في فترة عبد المهدي، وقصف مقرها بالكاتيوشا واستهداف عجلاتها بالعبوات.

وتكشف الوثائق، أن الفصيل وراء الحريقين الأخيرين في المطار بالتعاون مع شركة "بزنس انتل" للسيطرة على كل المفاصل والوظائف المهمة هناك.