كيف حاقظت الصين على صحة فريقها في الأولمبياد؟

تاريخ الإضافة الإثنين 23 آب 2021 - 7:11 ص    عدد الزيارات 2842    التعليقات 0    القسم صحة

        



كشفت الصين عن الطريقة التي استطاعت فيها الحفاظ على وفدها الأولمبي في أولمبياد طوكيو الأخير، إذا لم يصب أحد من الوفد بالفيروس.


وبحسب ما نشرت "صحيفة الشعب" الصينية، فإنه بالإضافة إلى الإجراءات التقليدية لمكافحة الوباء مثل الكمامات ومعدات التطهير واللقاحات، توجد خلف الوفد الصيني تقنية سوداء تسمى "لقاح الأشعة" وهو نوع من معدات التطهير المتقدمة بالأشعة فوق البنفسجية لتعقيم 99.9% من الفيروسات والبكتيريا والكائنات الحية الدقيقة الأخرى.

 



وأشارت إلى أنه تم تجهيز ما مجموعه أكثر من 200 جهاز "لقاح الأشعة" في جميع الغرف يسكن فيها الرياضيون الصينيون بدار الصين والقرية الأولمبية، لمكافحة مسببات الأمراض في الهواء والبيئة، وتحسين السلامة البيولوجية

 

ونقلت الصحيفة عن نائبة عميد كلية شنغهاي الطبية في جامعة فودان، وو فان، قولها إنه يمكن أن يصدر هذا النوع من المعدات طاقة إشعاعية بطول 222 نانومترا، ويتم تدمير رابط التركيب الحلزوني للحمض النووي الريبي (RNA) بعد امتصاصه بشكل كبير من قبل فيروس كوفيد-19، ما يفقد الفيروس القدرة على التكاثر، وبالتالي يحقق تأثير القتل.


ولفتت إلى أنه لم يستخدم "لقاح الأشعة" في أولمبياد طوكيو هذا العام فحسب، ولكنه استخدم أيضا في حملة تشنغتشو لمكافحة الكوارث والوقاية من الأوبئة، وتم إرساله أيضًا إلى العديد من المستشفيات للمساعدة في ضمان السلامة الميكروبيولوجية لبيئة عمل الطاقم الطبي.