كربلاء: الحداد 3 أيام بعد مقتل رئيس بلدية كربلاء

تاريخ الإضافة الأربعاء 11 آب 2021 - 7:23 ص    عدد الزيارات 205    التعليقات 0    القسم العراق

        



أعلن محافظ كربلاء نصيف جاسم الخطابي الحداد ثلاثة أيام لمقتل مدير بلدية المحافظة عبير سليم، خلال واجب له لرفع التجاوزات في المدينة.

وجاء في بيان مقتضب اليوم، الثلاثاء، (10 آب 2021)، أن  "محافظ كربلاء يعلن الحداد لمدة ثلاثة أيام على روح شهيد الواجب المهندس عبير سليم مدير بلدية كربلاء".

وعصر اليوم أقدم مسلح على اغتيال مدير بلدية محافظة كربلاء عبير سليم ناصر خلال عملية لرفع التجاوزات في المدينة.

وقال مصدر أمني رفض الكشف عن هويته ، إن "مدير البلدية وأثناء إشرافه على عملية لرفع التجاوزات في كربلاء، فتح مسلح النار عليه، وأصابه برصاصات في منطقة الظهر والصدر"، مضيفا أن "مرافقا له أصيب أيضا".
 
ويعاني عبير من إصابة خطيرة نقل على إثرها للمشفى لكنه فارق الحياة في العناية المشددة، حسب المصدر.
 
وذكر مصدر أمنى آخر رفض الكشف عن اسمه أيضاً، أن الحادثة وقعت في منطقة المعملجي في تمام الساعة 3 مساء، خلال إشراف ناصر على إزالة أحدى التجاوزات، حيث قام الجاني بإطلاق النار عليه ولاذ بالفرار.
 
وأشار المصدر إلى أن "القوات الأمنية كانت موجودة في المكان وقت وقوع الحادثة، ولم تلقي القبض على الجاني".
 
المصدر أكد أن "القاتل هارب ولم يلق القبض عليه، ويتمّ الان البحث عنه من قبل القوات الأمنية"، مبيّناً أن هناك "انتشارا أمنيا كثيفا واجتماعا للقيادات الأمنية العليا في المحافظة بشأن الحادثة".
 
واستنكر جمع من ناشطي كربلاء وأهاليها عبر مواقع التواصل الاجتماعي حادثة اغتيال مدير بلدية مدينتهم، عادين الأمر "ضد النزاهة"، واصفين القتيل "بشهيد الواجب".

وينشط السلاح المنفلت خارج نطاق الدولة بصورة كبيرة، إذ يسمح القانون العراقي امتلاك قطعة سلاح لكل دار سكنية، لكن الواقع يشير الى امتلاك العديد منه داخل الدور ولدى المدنيين.