محطات الوقود قد تختفي من بريطانيا بعد عامين !

تاريخ الإضافة الثلاثاء 3 آب 2021 - 7:27 ص    عدد الزيارات 182    التعليقات 0    القسم منوعات

        



يتنبأ جاستن رولات، كبير مراسلي شؤون البيئة في هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، بانقراض محطات الوقود التقليدية، مع الانتشار الكبير والهائل للسيارات الكهربائية، خصوصا مع تقدم تقنية شحن تلك السيارات.

ويقول رولات، في مقال نشره موقع "بي بي سي"، إن التوقعات تشير إلى أن السيارات الكهربائية ستقضي على محطات الوقود خلال العقدين المقبلين، ما يجعل السيارات الكهربائية الخيار المتاح لجميع مالكي السيارات.

ويؤكد أن تلك التوقعات لا تعود فقط إلى أن الحكومة البريطانية حظرت بيع السيارات الجديدة التي تعمل بالبنزين والديزل اعتبارا من عام 2030، ولكن لأن شحن السيارات الكهربائية سيصبح أكثر وضوحا ومباشرة من تزويد سيارات البنزين والديزل بالوقود.

التحدي الوحيد أمام السيناريو سالف الذكر هو كيفية توصيل تلك الكهرباء الموجودة على عمق بضعة أقدام إلى السطح، حتى تتمكن من البدء في شحن بطاريتك.

فإذا كنت تعيش في شقة أو منزل مدخل خاص بك فلا داعي للقلق، الهدف هو الحصول على نقطة شحن للمركبة الكهربائية (إي في)، وهي متوفرة في كل مكان لوقوف السيارات تقريبا.

7 في المئة فقط من السيارات الجديدة تعمل بالكهرباء، وتشكل جزءاً صغيراً من السيارات التي تسير على الطرقات؛ لذلك لا يوجد سوق ضخم لشحن السيارات الكهربائية حالياً.

لكن رولات يؤكد أن التغيير قادم سريعاً، والاستثمار في البنية التحتية للشحن يأتي معه.

ويضيف: ستكون هناك أرباح جيدة يمكن جنيها عندما يريد الملايين منا إعادة شحن سياراتهم، تماما كما حدثت طفرة في إنشاء محطات الوقود في فجر عصر السيارة قبل قرن من الزمان.

بدأت بعض السلطات المحلية في تركيب شواحن مماثلة في أعمدة الإنارة، ويعمل المصممون على نقاط الشحن التي يمكن تركيبها في الرصيف، وتقوم بعض أماكن العمل بالفعل بوضع شواحن لموظفيها، وسنرى المزيد من كل هذه الابتكارات في السنوات القادمة، كما يؤكد رولات.

لقد بدأنا أيضا في رؤية بعض الشركات تضع نقاط شحن لزبائنها.

من المتوقع رؤية نقاط الشحن في كل مكان في السنوات القادمة.

وفي الواقع، من المحتمل أن يصبح الشحن المجاني مثل خدمة الواي فاي المجانية، رشوة صغيرة لجذبك إلى المتجر.

ويرسم المتفائلون بالسيارات الكهربائية عالما، حيث يمكنك توصيل سيارتك في أي مكان توقفها فيه بنقطة شحن، سواء كان ذلك في المنزل أثناء النوم، وأثناء العمل، وأثناء التسوق، أو في السينما.

فأياً كان العمل الذي تقوم به، ستتدفق الطاقة إلى سيارتك.

حكم الإعدام


يقول رولات: إذا كانت هذه التوقعات في محلها، فهو حكم بالإعدام على العديد من محطات الوقود البالغ عددها 8380 في بريطانيا.

ويمكن أن يأتي تراجع هذا القطاع بسرعة مفاجئة، عندما تبدأ السيارات الكهربائية في تحجيم استهلاك البنزين والديزل ستقل أعمال المحطات التي تزود السيارات بالوقود.

وهذا سيجعل من الصعب على سائقي السيارات التي تعمل على البنزين والديزل العثور على محطة خدمة، وقد يشعر أصحاب المحطات الباقية أن عليهم رفع أسعارهم كي يستمروا في الحياة.

لذلك، سيكون هناك عدد أقل من محطات الوقود، وربما أكثر تكلفة. وفي غضون ذلك، سيصبح شحن سيارتك الكهربائية أسهل، وعلاوة على ذلك، مع نمو السوق، ستصبح السيارات الكهربائية أرخص ثمناً.

وكلما أغلقت المزيد من محطات الوقود زاد احتمال تحولنا جميعا إلى الكهرباء. وفي المقابل، سيتم إجبار المزيد من محطات الوقود على الإغلاق.