مصر تكشف عن ملابسات وفاة مسؤول أوكراني سابق

تاريخ الإضافة الثلاثاء 1 حزيران 2021 - 10:20 ص    عدد الزيارات 220    التعليقات 0    القسم منوعات

        



فتحت السلطات المصرية تحقيقا في وفاة الرئيس الأسبق لهيئة الاستخبارات الخارجية الأوكرانية، فيكتور غفوزد، غرقا في منتجع دهب بشبه جزيرة سيناء.


وقالت النيابة العامة المصرية، في بيان أصدرته السبت، إنها تلقت بلاغا من مستشفى دهب المركزي يوم 28 أيار/ مايو الجاري يفيد باستقباله جثمان شخص أوكراني الجنسية إثر توفيه غرقا، أثناء ممارسته الغوص مع صديق له على عمق 40 مترا تحت سطح الماء. 


وقالت النيابة العامة إنها سألت صديق المتوفى ومالك مركز الغوص الذي استخدم سالف الذكر معداته يوم الواقعة، والمدرب الذي كان برفقتهما، فأكدوا أن المتوفى حائز على رخصة دولية تجيز له الغوص على عمق 100 متر تحت سطح الماء، وأن وفاته جاءت نتيجة إعيائه الشديد إثر صعوده المفاجئ إلى السطح، وأوضحوا أنه لا شبهة جنائية فيها، الأمر الذي أكدته، تحريات الشرطة. بحسب بيان السلطات. بحسب اليوم السابع.

وأخطرت النيابة العامة السفارةَ الأوكرانية بالواقعة لندب مندوب رسمي عنها لحضور إجراءات التحقيق، وندبت الطبيب الشرعي لتوقيع الصفة التشريحية على الجثمان بيانا لسبب وفاته، وأرسلت معدات الغوص التي كان يستخدمها إلى غرفة سياحة الغوص والأنشطة البحرية لفحصها بيانا لمدى صلاحيتها للاستخدام في العمق الذي كان قد وصله المتوفى، وجار استكمال التحقيقات.


والجمعة أكدت السلطات الأوكرانية مقتل فيكتور غفوزد غرقا في منتجع جنوب شبه جزيرة سيناء.