وفاة القاضي الذي حاكم صدام حسين في قضية الأنفال جراء فيروس كورونا

تاريخ الإضافة السبت 3 نيسان 2021 - 7:46 ص    عدد الزيارات 158    التعليقات 0    القسم العراق

        



توفي القاضي محمد العريبي، الذي سبق وأن حاكم الرئيس العراقي الأسبق، صدام حسين، الجمعة، متأثراً بمضاعفات فيروس كورونا.

وقال مصدر مطلع إن القاضي محمد العريبي توفي في أحد المستشفيات بعد إصابته بفيروس كورونا عن عمر ناهز الـ52 سنة.

والعريبي، قاضي عراقي (ولد في عام 1969) في الكرادة الشرقية ببغداد، وتخرج من كلية القانون جامعة بغداد عام 1992، ثم دخل المعهد القضائي عام 1998، وتم تعيينه قاضياً عام 2000 بمرسوم جمهوري.

وعُيِنَ كقاضي تحقيق في المحكمة الجنائية العراقية العليا في محاكمة الرئيس الأسبق صدام حسين ونظامه، في 1 آب عام 2004. وترأس الهيئة الثانية في المحكمة الجنائية العراقية العليا في 20 أيلول عام 2006 التي نظرت بقضايا الأنفال وقمع الانتفاضة الشعبانية وصلاة الجمعة وقصف حلبجة وتصفية الأحزاب الدينية.

وخلال جلسات المحاكمة التي عقدت أيلول عام 2006، طرد رئيس المحكمة العراقية في قضية الأنفال محمد العريبي صدام حسين من الجلسة عدة مرات بعد مشاحنة بينهم.

وبحسب تقرير نشره موقع حكومة إقليم كوردستان عام 2007، فإن صدام حسين قبل أعدامه بأيام قليلة كتب عبارة على قصاصة من الورق للقاضي العريبي قائلاً: "أكرهكك كثيرا ولا أطيق رؤيتك وسوف لا أحضر جلسات المحكمة مستقبلاً". 

وسبق أن أكد القاضي محمد العريبي في تصريح في شباط 2015، أنه من حق المتضررين بفاجعة حلبجة "المطالبة بالتعويض عما لحق بهم من أضرار في المحاكم المدنية"، مبيناً أن "المحكمة الجنائية العراقية العليا، احتفظت للمتضررين بحق مراجعة المحاكم المدنية لغرض المطالبة بالتعويض".