مقتل عدد من عناصر الحشد الشعبي بينهم آمر فوج بهجوم لداعش شرقي صلاح الدين

تاريخ الإضافة الأحد 24 كانون الثاني 2021 - 8:07 ص    عدد الزيارات 588    التعليقات 0    القسم العراق

        



شن عناصر تنظيم داعش، مساء اليوم السبت، هجوماً على الحشد الشعبي شرق محافظة صلاح الدين، ما أدى إلى مقتل عدد منهم بينهم آمر الفوج الثالث، وإصابة آخرين، وعلى إثر ذلك أرسل الحشد تعزيزات عسكرية إلى المكان لصد التعرض. 

الهجوم وقع في قاطع جزيرة العيث بمحافظة صلاح الدين، ونعت قيادة العمليات المشتركة في بيان مقتل آمر الفوج الثالث باللواء 22 بالحشد الشعبي حسين سعيدان گاطع أبو علياء الحسيناوي، "كوكبة من رفاقه خلال ملاحقتهم لعناصر عصابات داعش الإرهابية شرقي محافظة صلاح الدين". 

بدورها، أعلنت هيئة الحشد الشعبي في بيان، إرسال الفوج الثالث باللواء 22 بالحشد الشعبي، تعزيزات عسكرية لاسناد الفوج السادس باللواء 22 الذي تعرض قاطعه لهجوم من داعش. 

ولا تزال قوات اللواء 22 بالحشد الشعبي تتصدي للهجوم، وأشارت هيئة الحشد إلى أن "الهجوم الإرهابي كان يستهدف أبناء المنطقة من المدنيين، الا أن ابطال الحشد الشعبي كانوا بمثابة دروع بشرية من اجل حمايتهم".
 
وبشأن حصيلة الخسائر البشرية، اكتفى بيان الحشد بالإشارة إلى "مقتل واصابة عدد من الدواعش بالإضافة الى وقوع ضحايا في صفوف قوات اللواء 22 بالحشد الشعبي".

لكن مصادر غير رسمية في الحشد قالت إن عدد قتلى عناصر الحشد الشعبي وصل إلى 11 عنصراً، إلى جانب 10 جرحى، مقابل مقتل 15 داعشياً. 

يأتي هذا بعد ساعات من إعلان اللواء 52 بالحشد الشعبي تدمير ثلاث مضافات لداعش شرق صلاح الدين، خلال تنفيذ عملية أمنية بناءً على معلومات استخبارية "قرب حاوي الزركة حيث أسفرت العملية عن العثور على ثلاث مضافات وتدميرها".