السودان.. عدد قتلى الاشتباكات بغرب دارفور يرتفع إلى 160

تاريخ الإضافة الأربعاء 20 كانون الثاني 2021 - 2:05 ص    عدد الزيارات 343    التعليقات 0    القسم العرب، أخبار

        



 

 
استقبلت المشافي في ولاية غرب دارفور السودانية الثلاثاء ما لا يقل عن 29 جثة أخرى، بحسب أطباء، ليرتفع عدد القتلى جراء الاشتباكات بين قبيلتين إحداهما عربية والأخرى غير عربية هناك إلى زهاء 160، بينهم نساء وأطفال.

تفاقم العنف في الولاية عقب اشتباكات بالأيدي اندلعت الجمعة في مخيم للمهجرين يقع بمدينة الجنينة عاصمة الولاية، ثم تصاعد واستمر حتى أول أمس الأحد.

وتراجعت حدة الاشتباكات بعد أن فرضت السلطات حظرا للتجوال على مدار الساعة في ولاية غرب دارفور، ونشرت مزيدا من عناصر الجيش وقوات الأمن هناك.

قالت لجنة الأطباء في غرب دارفور إنها أحصت ما لا يقل عن 159 قتيل ا في الاشتباكات التي خلفت أيضا أكثر من 200 جريح.

وأضافت أن ما لا يقل عن 16 مصابا نقلوا إلى العاصمة الخرطوم لتلقي العلاج بسبب حالاتهم الحرجة.

كما تسببت الاشتباكات بين أفراد قبيلة الرزيقات العربية وقبيلة المساليت غير العربية في نزوح ما لا يقل عن 50 ألف شخص، بحسب الأمم المتحدة.

جاءت أحدث موجة عنف في دارفور بعد أسبوعين من إنهاء مجلس الأمن الدولي تفويض قوة حفظ السلام المشتركة بين الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي في الإقليم.

لم يزل إقليم دارفور يعاني ندوب الحرب بعد قمع تمرد في أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين بوحشية.

وتشكل الاشتباكات تحديا كبيرا للجهود الت ي تبذلها الحكومة الانتقالية السودانية في سبيل إنهاء التمردات المستمرة منذ عقود في بعض المناطق.

جدير بالذكر أن السودان في طريق هش نحو الديمقراطية بعد انتفاضة شعبية أدت بالجيش إلى الإطاحة بعمر البشير الاستبدادي الذي حكم البلاد لفترة طويلة، في أبريل/نيسان 2019. وتتولى السلطة الآن حكومة عسكرية - مدنية.