العبادي يفجر مفاجأة: الطائرة التي اغتالت سليماني والمهندس حلقت بموافقة عراقية

تاريخ الإضافة الجمعة 11 كانون الأول 2020 - 1:01 ص    عدد الزيارات 494    التعليقات 0    القسم العراق

        



فجّر رئيس الوزراء العراقي الأسبق حيدر العبادي يوم الخميس مفاجأة "مدوية" بشأن اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليمانية ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس.

 

وقال العبادي في تصريحات لتلفزيون العراقية المملوك للدولة، إن "الطائرة التي استهدفت القادة (في إشارة لسليماني والمهندس) قرب مطار بغداد حصلت على موافقة عراقية".

 

وكان سليماني والمهندس قد اغتيلا في ضربة جوية شنتها طائرة مسيّرة أمريكية قرب مطار بغداد الدولي في الثالث من كانون الثاني الماضي.

 

وأبلغ مصدر أمني عراقي، بأن "الطيران المسيّر في أجواء العراق يجب أن يحصل مسبقاً على موافقة العمليات المشتركة التي ترتبط برئيس الوزراء مباشرة".

 

وكان عادل عبد المهدي يقوم بتصريف أعمال الحكومة، آنذاك، بعد تقديم استقالته أواخر العام الماضي تحت ضغط احتجاجات شعبية.

 

وخلال الأسابيع القليلة الماضية، قامت السفارة الأمريكية بسحب نحو نصف العاملين في سفارتها ببغداد وسط مخاوف من أعمال عنف انتقامية في الذكرى السنوية الأولى لاغتيال سليماني والمهندس.