العفو الدولية تطالب إيران بالكشف عن أماكن معتقلين خشية من اعدامهم سراً

تاريخ الإضافة الجمعة 15 أيار 2020 - 7:13 ص    عدد الزيارات 172    التعليقات 0    القسم إيران، أخبار

        



طالبت منظمة العفو الدولية من السلطات الإيرانية، بالكشف عن أماكن احتجاز أربعة مساجين حكم عليهم بالإعدام، تم نقلهم إلى أماكن غير معروفة.

 

وقالت المنظمة في بيانها الذي صدر الأربعاء، إن رفض السلطات تزويد عائلات المحتجزين بمعلومات عن أماكنهم، يثير مخاوف تعرضهم للتعذيب أو الإعدام سرا.

 

وتعرض كل من حسين سيلاوي، وعلي خسرجي، وناصر خفاجيان، للاختفاء القسري منذ 31 مارس الماضي، فيما اختفى هدايت عبدالله بور منذ 9 مايو 2020، ثم تم نقلهم لاحقا إلى أماكن احتجاز أخرى غير معروف، بحسب موقع "راديو فردا" الإيراني.

 

وأكدت منظمة العفو الدولية أن اختفائهم القسري قد وقع وسط ارتفاع واضح في عدد عمليات الإعدام منذ أبريل 2020، بما في ذلك السجون التي تسكنها أقليات عرقية، ما يثير المخاوف أكثر بشأن سلامتهم.

 

في غضون ذلك، أصرت منظمة العفو الدولية على ضرورة كشف السلطات الإيرانية مصير ومكان وجود المعتقلين الثلاثة الذين ينتمون للأقلية العربية في إيران، بجانب عبدالله بور الذي ينتمي للأقلية الكردية.

 

وأوضحت المنظمة في بيانها أن المعتلقين الأربعة قد صدر في حقهم أحكام إعدام إثر "محاكمات جائرة للغاية ووسط مزاعم تعذيب خطيرة لم يجر التحقيق فيها".


المصدر: وكالات