القوات الأميركية تواصل دورياتها في الحسكة وتعزيزات روسية إلى الرقة

تاريخ الإضافة الإثنين 27 نيسان 2020 - 3:50 م    عدد الزيارات 118    التعليقات 0    القسم أخبار، سوريا

        



سيّر الجيش الأميركي، صباح اليوم الإثنين، دورية عسكرية شمال مدينة الحسكة، عقب ساعات من وصول تعزيزات عسكرية روسية إلى ريف الرقة شمالي سورية، في وقت تعرضت فيه قوات النظام لهجوم من مجهولين.

 

وذكرت مصادر مقربة من ميليشيا "قوات سورية الديمقراطية" (قسد)، أن القوات الأميركية سيّرت، منذ صباح اليوم، دورية عسكرية في قرى وبلدات ناحية الدرباسية شمال الحسكة.

 

ويأتي تسيير الدورية، وفق المصادر، ضمن الإجراءات التي تتخذها القوات الأميركية لحماية قواعدها والمنشآت النفطية في مناطق سيطرة "قسد"، مشيرة إلى أن طيران التحالف الدولي حلّق، مساء أمس، بشكل مكثف فوق ناحية الشدادي جنوب الحسكة بعد تعرّض دورية من "قسد" لإطلاق نار من قبل مجهولين.

 

وبحسب المصادر، فقد تعرضت "قسد" أيضا، مساء أمس، لهجوم بعبوة ناسفة على أطراف بلدة السّوسة بريف دير الزور الشرقي، كما تعرضت لهجومين مماثلين في محيط حقل التنك النفطي، ومحيط بلدة جديدة بقارة في ريف دير الزور، ما تسبب في أضرار مادية فقط.

 

وتكبدت "قوات سورية الديمقراطية" مؤخرا خسائر بشرية فادحة جراء الهجمات التي تتعرض لها قواتها والدوريات التابعة لها في ريفي الحسكة ودير الزور، وسط اتهامات من مسؤولي "قسد" لخلايا نائمة تابعة لتنظيم "داعش".

 

من جانب آخر، تحدثت مصادر محلية عن وفاة طفل في مخيم الهول للنازحين بريف الحسكة الشرقي، وذلك نتيجة المرض وقلة العناية الصحية في المخيم.

 

ويضم المخيم آلاف المدنيين من السوريين والعراقيين، من بينهم عائلات عناصر في تنظيم "داعش"، وتشرف على المخيم "قوات سورية الديمقراطية".

 

إلى ذلك، وصلت تعزيزات عسكرية للجيش الروسي إلى بلدة عين عيسى في ريف الرقة الشمالي الغربي، وذلك بعيد مقتل عنصرين من قوات النظام السوري بانفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في محيط البلدة.

 

وبحسب ما أفادت به مصادر محلية، فإن التعزيزات الروسية وصلت إلى نقاط تمركز القوات الروسية في المدينة، وقسم منها وصل إلى ناحية تل تمر بريف الحسكة القريب من ريف الرقة.

 

وأشارت المصادر إلى أن القوات الروسية أجرت، يوم أمس، عدة دوريات في ناحية تل تمر وناحية عين عيسى في مناطق سيطرة "قسد" قبل وصول التعزيزات العسكرية الليلة الماضية.

 

وذكرت أن عنصرين من قوات النظام السوري المتمركزة إلى جانب "قسد" في ناحية عين عيسى قتلا جراء استهداف دورية لقوات النظام بعبوة ناسفة من قبل مجهولين.

 

ويشار إلى أن القوات الروسية وقوات النظام السوري تتواجدان في مناطق "قسد" في الرقة والحسكة منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وذلك إثر تفاهمات تمت بهدف وقف التقدم التركي في المنطقة على حساب "قسد".


المصدر: العربي الجديد القطرية