السلطات السودانية تعلن استرجاع أموال منهوبة بقيمة 1.2 مليار دولار إلى البلاد

تاريخ الإضافة الجمعة 24 نيسان 2020 - 11:08 ص    عدد الزيارات 634    التعليقات 0    القسم أخبار

        



أعلنت السلطات السودانية، يوم أمس الخميس، إنها استردت ملايين الأسهم والعقارات من رجل الأعمال المحسوب على نظام عمر البشير السابق، عبد الباسط حمزة، تعادل قيمتها نحو مليار و200 مليون دولار.

 

وشملت عملية الاسترداد، التي أصدرتها لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو، مصادرة أكثر من 30 مليون سهم تخص عبد الباسط حمزة وشركاته، منها شركة أم تي إن سودان المحدودة، إحدى الشركات المشغلة لخطوط الهاتف السيار في البلاد.

 

وقال صلاح مناع، عضو لجنة تفكيك نظام الثلاثين من يونيو، إن حمزة، الذي كان يعمل ضمن خلية الحركة الإسلامية في الجيش السوداني، استغل نفوذه وسيطر على أكثر من ملياري دولار، وساهم من خلال منصب سابق له، كرئيس مجلس إدارة موباتل الحكومية، في السيطرة على قطاع الاتصالات، ثم ساهم مع آخرين في بيع الشركة نفسها بـ 10% من سعرها الحقيقي، ما أفقد البلاد قطاع الاتصالات كلياً، مشيراً إلى أن حمزة، وبالتعاون مع أسرة الرئيس المخلوع عمر البشير، استثمر الأموال في أفريقيا دون أن تجني الدولة منها شيئاً.

 

وأمرت لجنة التفكيك، المراجع العام لحكومة السودان، بمراجعة حسابات أم تي إن سودان المحدودة بعد أن آلت نسبة كبيرة من الأسهم لوزارة المالية بأمر اللجنة.

 

كما استردت اللجنة، أسهم عبد الباسط حمزة المسجلة باسمه وباسم شركاته، شركة إم زد كي للمجموعات التسويقية المالكة لفندق الخرطوم روتانا وعفراء مول، وتسجيلها باسم وزارة المالية، مع 75 ألف متر مربع تشمل قطعتي أرض حكومية استولى عليهما حمزة وشيّد عليهما الفندق والمول، بالإضافة لاستعادة 5 قطع أرضية تخص شركة "طريق دنقلا أرقين" المملوكة لحمزة، ومساحتها أكثر من 14 مليون متر مربع، وأراض أخرى مساحتها أكثر من مليون فدان في الولاية الشمالية.

 

 

وشملت قرارات لجنة التمكين التي أعلنتها، في مؤتمر صحافي، مصادرة 24 قطعة أرض بولايتي الخرطوم والجزيرة، تخص الحاج عطا المنان، والي ولاية جنوب دارفور الأسبق تبلغ مساحتها أكثر من 181 مترا مربعا، وكذلك مصادرة 13 عقارا من منظمة الدعوة الإسلامية المنحلة، بمساحة أكثر من 28 ألف متر مربع، ومصادرة 4 عقارات من هيئة الدعوة الإسلامية، بمساحة كلية تفوق 5 آلاف متر مربع، وقطعة أرض من هيئة القدس العالمية، 4 آلاف متر مربع، وأشارت اللجنة إلى أن جملة العقارات المستردة تبلغ 79 عقاراً، مساحتها الكلية تزيد عن 35 مليون متر مربع.

 

وأكد المتحدث باسم مجلس السيادة، محمد الفكي سليمان، أن اللجنة المعنية ستواصل العمل من أجل استرداد كل الأموال المنهوبة التي سيطر عليها رموز النظام السابق وإعادتها للخزينة العامة.


المصدر: العربي الجديد