العراق يفاوض الشركات المنتجة على نحو 30 بالمائة من كلفة انتاج البرميل

تاريخ الإضافة الإثنين 20 نيسان 2020 - 10:48 ص    عدد الزيارات 91    التعليقات 0    القسم العراق

        



تستعد الحكومة العراقية للتفاوض مع شركات النفط الاجنبية العاملة في العراق، لتخفيض تكاليف الانتاج بنسبة تصل إلى 30 بالمئة من دون التأثير في مستويات الانتاج.

 

وقال عبد الحسين الهنين، مستشار رئيس الوزراء في تصريح صحفي، إن "الحكومة أوكلت إلى وزارة النفط الدخول في مفاوضات مع الشركات النفطية الأجنبية العاملة في العراق لتخفيض تكاليف الانتاج والموازنات التشغيلية من دون التأثير في مستويات الانتاج".

 

وأضاف، أن "الهدف من ذلك يأتي من أجل تعظيم الربح لكل برميل منتج"، متوقعاً أن "تتكلل مفاوضات وزارة النفط بـالنجاح في تخفيض النفقات، لا سيما أنَّ للشركات العالمية مصلحة في التعاون المشترك مع وزارة النفط بشكل خاص، والحكومة العراقية بشكل عام".

 

وتعمل في العراق شركات مثل "اكسون موبيل" الاميركية و "لوك اويل" الروسية و "بي بي" البريطانية وشركات نفطية صينية وماليزية.

 

ويعتمد العراق بنسبة تصل إلى 95 بالمئة على الايرادات النفطية للحصول على ايرادات مالية سنوية لتغطية متطلبات الموازنة الاتحادية للبلاد في ظل غياب نظام دقيق للحصول على ايرادات اضافية من المبادلات التجارية مع دول الجوار وايضا غياب نظام ضريبي يدعم ايرادات الموازنة الاتحادية.

 

ومن المقرر أن يبدأ العراق، في مطلع أيار المقبل، بخفيض انتاجه بمعدل 1.061 مليون برميل يومياً، ليخفض انتاجه الى ما يقارب 3.8 مليون برميل، بموجب اتفاق (أوبك+) الأخير، لسحب المخزونات النفطية العالمية، ووقف تدهور أسعار النفط.


المصدر: وكالات