مقتل وجرح العشرات من عناصر الحشد الشعبي بقصف جوي استهدف قاعدة الإمام في منطقة ألبوكمال الحدودية

تاريخ الإضافة الخميس 12 آذار 2020 - 2:51 ص    عدد الزيارات 162    التعليقات 0    القسم أخبار، سوريا

        



أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان مقتل 18 مسلحا على الأقل من ميلشيات الحشد الشعبي العراقي إثر قصف من قبل ثلاث طائرات يرجح أنها لـ"التحالف الدولي" تركزت على منطقة الحسيان وقاعدة الإمام في البوكمال بالقرب من الحدود السورية العراقية.

 

واستهدفت الغارات، بحسب المرصد، مستودعات أسلحة وآليات للحشد الشعبي.

 

وأوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن الغارات نفذتها "طائرات حربية" وليست طائرات مسيرة، وقد قدمت من أجواء العراق.

 

وكان المرصد قد قال في وقت سابق إن 10 ضربات جوية على الأقل استهدفت المنطقة، وسمع دوي انفجارات عنيفة في المنطقة التي يتواجد فيها معسكرات للحشد الشعبي العراقي والحرس الثوري الإيراني وميليشيات سورية موالية لإيران.

 

وجاءت الضربات بعيد سقوط نحو 10 صواريخ على الأقل على قاعدة التاجي العسكرية التي تضم جنودا أميركيين شمالي بغداد، ما أسفر عن مقتل جنديين، أميركي وبريطاني، ومتعاقد أميركي، بحسب ما كشف مسؤول عسكري أميركي لوكالة فرانس برس.

مقتل ثلاثة جنود من قوات التحالف الدولي في العراق، إثر قصف استهدف قاعدة التاجي شمالي بغداد

 

ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، في 10 يناير الماضي، خسائر بشرية جراء ضربات جوية استهدفت المليشيات الموالية لإيران عند الحدود السورية العراقية، حيث قتل ما لا يقل عن ثمانية أشخاص من جنسيات غير سورية.

 

واستهدفت الطائرات حينها مستودعات وآليات تابعة لقوات الحشد الشعبي الموالية لإيران في منطقة البوكمال.

 

وأفاد المرصد السوري في التاسع من يناير بتحليق طائرات مسيرة لرصد تحركات الميليشيات الموالية لإيران في المنطقة.


المصدر: الحرة