متظاهرو بابل يغلقون عدداً من المؤسسات الرسمية حداداً على أرواح ضحايا هجوم المليشيات في ساحة الخلاني وسط بغداد

تاريخ الإضافة الأحد 8 كانون الأول 2019 - 5:27 م    عدد الزيارات 251    التعليقات 0    القسم العراق

        



أعلنت عضو في مجلس محافظة بابل أن المتظاهرين أغلقوا الدوائر الحكومية في المحافظة وأعلنوا حداداً على أرواح الضحايا اليوم الأحد، 8 كانون الأول 2019.

 

وفي تصريح لعضو مجلس محافظة بابل، سهيلة عباس،   تابعته "INP+"،  بأنه: "أعلن المتظاهرون اليوم حداداً على أرواح الشهداء الذين سقطوا في المظاهرات في النجف وفي ذي قار وأغلقوا كل الدوائر".

 

ونفت عباس وقوع اشتباكات بين المتظاهرين والقوات الأمنية وقالت: "لم تحصل اشتباكات بين القوات الأمنية والمتظاهرين وتقوم القوات الأمنية بحماية المتظاهرين والمظاهرات سلمية".

 

وعن الأوضاع في محافظة بابل قالت عضو مجلس المحافظة: "الأوضاع مستتبة في محافظة بابل وليست هناك إلا مظاهرات سلمية يطالب فيها المتظاهرون بحقوقهم في الخدمات وتغيير الرئاسات الثلاث وتغيير البرلمان وسن قانون انتخابي جديد وتغيير المفوضية العليا، والمهم هو أن يحققوا كل مطالب المتظاهرين لتهدأ المظاهرات".

 

وكانت مصادر خبرية قد ذكرت اليوم أن المئات من المتظاهرين في محافظة بابل، أغلقوا اليوم دوائر البلدية والوقفين الشيعي والسني ومديرية تربية بابل في مدينة الحلة مركز المحافظة.

 

وتشهد بغداد وعدد من محافظات وسط وجنوب العراق بينها بابل، منذ 25 تشرين الأول الماضي تظاهرات احتجاجية واسعة، ابتدأت بمطالب توفير فرص العمل ومحاربة الفاسدين وتقديمهم للعدالة.

 

 


المصدر: رووداو