أحمد الجبوري: إذا كان وقوفي لجانب الشعب ودماء الشهداء المتظاهرين هي مخالفة بنظر الحلبوسي ومن صوت معه من النواب فانا لستُ مهتماً

النائب احمد الجبوري يبدي عدم إهتمامه بعد إحالته للجنة السلوك النيابي

تاريخ الإضافة الأحد 10 تشرين الثاني 2019 - 11:44 ص    عدد الزيارات 220    التعليقات 0    القسم العراق

        



رد النائب أحمد الجبوري، اليوم السبت، 09 تشرين الثاني، 2019، على تصويت مجلس النواب العراقي، على قرار إحالته إلى لجنة السلوك النيابي، مضيفاً: "سيبقى صوتنا عالياً بالحق كوني  لستُ فاسداً أو عميلاً لدولة أجنبية".

 

وقال الجبوري في تغريدة على تويتر: "إذا كان وقوفي لجانب الشعب ودماء الشهداء المتظاهرين هي مخالفة بنظر الحلبوسي ومن صوت معه من النواب فانا لستُ مهتماً".

 

وأوضح أنه "ملتزم بالدستور والنظام الداخلي للمجلس أكثر من الحلبوسي نفسه، فضلاً عن كوني  لستُ عميلاً لدولة اجنبية، ولستُ فاسداً او مزوراً أو مخادعاً سيبقى صوتنا عالياً بالحق".

 

فيما أصدر أسامة النجيفي بياناً قال فيه: "تلقت جبهة الإنقاذ والتنمية نبأ احالة النائب احمد الجبوري الى لجنة السلوك النيابي بناء على تصريحات ومواقف السيد النائب ، بكثير من الاستغراب والإدانة ، ذلك موقف السيد الجبوري المعاضد لشعبه ، والمنتصر لحق المتظاهرين ، والمتألم للحالة التي وصل اليها البلد ، كل ذلك يستحق الإشادة لأنه يمثل بالضبط إرادة الشعب التي يعد السيد الجبوري ممثلا لها ".

 

وتابع: "من الغريب حقا ان يجد مجلس النواب ان تصريحات السيد احمد الجبوري تستوجب المساءلة في الوقت الذي اصبح فيه الفساد والصراع على المغانم واستغلال الظروف ، يزكم الأنوف ، دون ان يكون هناك موقف جاد يوقف هذا التصدع الكبير في جسد الدولة ، ويشكل صدى مناسبا للحناجر التي تهتف في ساحة التحرير وساحات بقية المحافظات".

 

وشدد البيان على أن "جبهة الإنقاذ والتنمية في الوقت الذي تدين هذا الإجراء تطالب بوقفه، انتصارا للمواقف الوطنية الشريفة للنائب احمد الجبوري".

 

وخلال جلسة البرلمان التي عقدت اليوم برئاسة محمد الحلبوسي، صوت مجلس النواب العراقي، على إحالة النائب أحمد الجبوري، الذي عرف بتأييده الكبير للمظاهرات ومشاركة الفيديوهات والمنشورات التي تظهر الاعتداء على المحتجين في حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، إلى لجنة السلوك النيابي.


المصدر: وكالات