اسايش السليمانية تكشف اليد وراء مقتل الصحفي الكوردي أمانج باباني وأسرته

تاريخ الإضافة الخميس 17 تشرين الأول 2019 - 12:02 م    عدد الزيارات 920    التعليقات 0    القسم العراق

        



أكدت مصادر امنية متعددة في محافظة السليمانية بإقليم كردستان، أن مقتل الصحفي أمانج باباني كان إثر “حادثة انتحار” وليست عملية اغتيال.

وقال مدير أسايش السليمانية، في تصريح صحفي تابعته "INP+"، فجر الخميس (17 تشرين الأول 2019) إن “التحقيقات الاولية تشير إلى أن مقتل الصحفي امانج باباني كان حادثة انتحار، حيث يُرجح أنه قتل زوجته وطفله ثم أطلق النار على نفسه”.

وأضاف أن “المزيد من المعلومات سيتم الاعلان عنها صباح الخميس أو فور اكتمال التحقيق”.

ويقدم الصحافي الكردي برنامج “بلا حدود” على قناة NRT الكردية، كما قدم في وقت سابق برنامجاً استقصائياً يُعنى بالجريمة، فيما عملت زوجته مقدمة في قناة كرد سات.

وأدانت حكومة اقليم كردستان، الاربعاء، بشدة اغتيال الاعلامي آمانج محمد نوري المعروف بـ “آمانج بابان” واسرته المؤلفة من زوجته “لانا محمدي”، وطفلهما “هانو”، وذلك في مدينة السليمانية.

 

وطالب المتحدث باسم حكومة الاقليم جوتيار عادل في بيان تلقى “ناس” نسخة منه اليوم (16 تشرين الأول 2019) الجهات المعنية بفتح تحقيق “جدي” في حادثة اغتيال الاعلامي واسرته، والعثور على الجناة لينالوا جزاءهم العادل”.


المصدر: وكالات