إصابة مدير استخبارات ديالى وعدد من افراد الحشد بإنفجار عبوة ناسفة

تاريخ الإضافة الجمعة 12 تموز 2019 - 11:42 ص    عدد الزيارات 322    التعليقات 2    القسم العراق

        



إصابة مدير إستخبارات ومكافحة الإرهاب في ديالى وعدد من عناصر الحشد، اليوم الجمعة، بإنفجار عبوة ناسفة شمال شرق محافظة ديالى.

 

وقال مصدر محلي في حديث صحفي، اليوم الجمعة، بإن "عبوة ناسفة استهدفت قوة امنية خلال تنفيذ واجب تفتيش في مناطق حمرين قرب ناحية السعدية".

 

وأضاف المصدر الذي رفض الكشف عن هويته، بأن "التفجير أدى إلى إصابة مدير استخبارات ومكافحة إرهاب ديالى العميد علي السوداني وعدد من عناصر الحشد الشعبي".


المصدر: وكالات

الكلمات المتعلقة الحشد الشعبي، ديالى، عبوة ناسفة، استخبارات، حمرين، السعدية

التعليقات (2)

 الموقع ليس مسؤولا عن التعليقات المنشورة، إنما تعبر عن رأي صاحبها.
الجمعة 16 آب 2019 - 9:33 م
اهلي اغلى من حياتي
حالة العميد علي السوداني الصحية استقرت تماما واللي اشرف على علاجه الدكتور علي التميمي مدير دائرة صحة ديالى والعلاج جان متواصل وعناية مشددة الى ان استقرت حالته الصحية والحمد لله والشكر لله اهم شي يرجع بسرعة لعمله هواي ناس ينتظرون عودته لمكانه وهو انسان كلش قوي وشرس وعنده قوة وارادة بس الجبل يملكهة انسان مينوصف بالشجاعة اللي ميعرفه ما يعرف يثمنه بصورة صحيحة بس اللي يعرفه عن قرب رح يدرك شكد هو انسان راقي بمعني الكلمة والعجيب بيه ماكو انسان نظامي ويحب النظام والالتزام بكده وألله رجع هواي حقوق ناس مظلومة ومغبونة وقضى على هواي عصابات بس الاهم يرجع ويقضي على باقي العصابات التي سادت المحافظة ويطهر المحافظة من قذارتهم وهواي ناس مصيرهم متوقف على رجعته ومن ضمن العصابات اللي لازم ينالون ولو شي بسيط من شراسته وعقوبته هم عصابات مواقع التواصل الاجتماعية والجريمة الالكترونية المنظمة حتى لو جانت حالة خاصة المهم القضية تكون بيده من رح تكون بيده الوضع رح يختلف وقيادة عمليات ديالى بصورة عامة هدفهة التطهير التام للمحافظة من هاي العصابات وابرياء وضحايا كاعدين على احر من الجمر ينتظرون رجعته ويبقى ألله وحده الحكم والقوي العزيز بالسلامة والشفاء التام للعميد علي السوداني البطل آمييييين

الأحد 4 آب 2019 - 6:12 م
اهلي اغلى من حياتي
السلامة والعافية والشفاء العاجل للعميد استاذ علي القوي المقاتل الشرس شكد هو انسان شرس وقوي وعصبي بس وألله العظيم انسان طيب بمعنى الكلمة وعانى بحياته من فقد والده واخية باحداث 2006 اللي حدثت بديالى والعصابات البعيدين عن الاسلام دعاة الاسلام اللي ملئو شوارع ديالى وهو اليوم ياخذ بحق والده واخوه من هاي النماذج السافلة الموجودة بديالى واول شخص اثنى عليه وعلى سمو اخلاقه هو من ضمن افراد عائلتي اخوية لما وصل استاذ علي لمبنى دوام اخي واخي ماكانت اله بيه معرفة وتعامل وياه كأي شخص عادي ماكان يعرف شنو مركزه بالدولة لدرجة ذهلت العميد علي على انضباط عمل اخي كموظف باحد دوائر الدولة لما رفع ايده وطبطب على كتف اخي وكال اله ( عفية عفية بالملتزم ابقى طول عمرك على هذا النهج ) من يومهة عرف العميد علي وشنو مركزه بالدولة وعرف اخلاقه العالية وبمرور الايام عرفت العميد علي من خلال احد ضباط جهاز الامن الوطني الغيارى..بالسلامة


أضف تعليق

*
تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.