وزير الزراعة: المحاصيل الزراعية المحروقة تشكل نسبة ضئيلة قياساً بما تم زراعته

تاريخ الإضافة الأحد 16 حزيران 2019 - 3:04 م    عدد الزيارات 169    التعليقات 0    القسم العراق

        



قلل وزير الزراعة، صالح الحسني، من أهمية حوادث الحرق التي طالت المحاصيل الزراعية، مؤكداً بأنها تشكل نسبة ضئيلة بالمقارنة مع المساحات المزروعة.

 

وقال الحسني في بيان إطلعت عليه INP+ جاء فيه: "تمت زراعة أكثر من 12 مليون دونم من محاصيل الحبوب حسب الخطة الزراعية وبزيادة تجاوزت الـ %100 عن خطة العام الماضي، بينما ما تم حرقه يشكل نسباً ضئيلة جداً قياساً بالكميات التي زرعت، حيث يتم تسويق تلك المحاصيل الى مخازن وزارة التجارة".

 

وأضاف أن "توجيه رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، الذي أمر بتسليم مستحقات الفلاحين بشكل فوري عند تسليمهم لتلك المحاصيل، وهذا يعد إنجازاً كبيراً يحدث لأول مرة ولم يتحقق خلال السنوات السابقة، في حين ان بعض وسائل الاعلام ركزت على موضوع الحرائق ولم تركز على الجانب المشرق والذي هو ارتفاع نسب الانتاج ومد يد العون للفلاحين وتسليمهم لمستحقاتهم باسرع وقت، فضلا عن رفدهم بالاسمدة والبذور والمكننة الزراعية الحديثة والمرشات".

 

كما أكد انه "تم تشكيل لجان رفيعة المستوى وبرئاسته شخصيا لمتابعة موضوع الحرائق ولجان فرعية اخرى في المحافظات، لتطويق هذه الحالات والتي حدثت ولاسباب مختلفة منها عرضية ومنها متعمدة لبعض ضعاف النفوس واخرى بسبب الاهمال".

 

وفي وقت سابق، أكد رئيس لجنة الزراعة في البرلمان العراقي، سلام الشمري أن هناك "أيادٍ خارجية" وراء حرائق المحاصيل الزراعية التي تكررت في عدد من المحافظات ومنها كركوك ونينوى وديالى وصلاح الدين.

 

وعلى مدى الأسابيع القليلة الماضية، التهمت حرائق كبيرة مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في مناطق مختلفة من البلاد، ولم تتمكن السلطات من معرفة الجهات التي تقف وراء ظاهرة حرق الحقول الزراعية حتى الآن.


المصدر: رووداو