واشنطن تبدي استعدادها الكامل للحديث مع طهران دون شروط مسبقة

تاريخ الإضافة الأحد 2 حزيران 2019 - 6:27 م    عدد الزيارات 36    التعليقات 0    القسم أمريكا، إيران، أخبار

        



كشف وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إن بلاده مستعدة للحديث مع إيران دون شروط مسبقة لكنه أضاف أن واشنطن بحاجة إلى أن ترى إيران تتصرف كدولة عادية.

 

وكان الرئيس الإيراني، حسن روحاني، قال أمس السبت، إن إيران قد تجري محادثات إذا أظهرت الولايات المتحدة الاحترام واتبعت القوانين الدولية، مشيراً إلى أن القوات الأميركية "توقفت على بعد 400 ميل" عن طهران.

ونقلت وكالة فارس عن روحاني قوله: "نحن نؤيد المنطق والمحادثات إذا جلس (الطرف الآخر) باحترام إلى طاولة المفاوضات واتبع القواعد الدولية، لا أن يصدر أمرا بالتفاوض".

 

وأضاف روحاني، وفقا لموقع الرئاسة الإيرانية، أن "العدو الذي كان يعلن حتى العام الماضي أن هدفه هو القضاء على الجمهورية الإسلامية الإيرانية، يؤكد اليوم صراحة أنه لا يريد تغيير النظام (الإيراني)".

 

 

 

 

واستطرد روحاني قائلا إن الولايات المتحدة الأميركية تعلن اليوم أنها "لا تريد الحرب، بينما حتى قبل أشهر كانت تزعم أنها تمتلك أكبر قوة عسكرية في العالم، وإن أرادت فبإمكانها تدمير القوات المسلحة الإيرانية"، مضيفا أن السفن الحربية الأميركية "لم يعد لها وجود في الخليج وأصبحت مستقرة على بعد 300 و400 ميل عن إيران في المياه الدولية".

 

وفي وقت سابق اليوم، قال المستشار العسكري الأعلى للمرشد الإيراني، يحيى صفوي،  في سياق حديثه عن عدم إمكانية نشوب حرب مع بلاده، إن جميع القوات العسكرية الأميركية في المنطقة، التي يبلغ عددها، بحسب قوله، 20 ألف جندي في 25 موقعاً عسكرياً، في مرمى الصواريخ الإيرانية، "وهو يمنع الأميركيين من إشعال الحرب".

 

ونقلت وكالة "فارس" الإيرانية للأنباء عن صفوي قوله إن "جميع السفن الحربية الأميركية والأجنبية في مرمى صواريخ ساحل ـ بحر للقوات البحرية للحرس الثوري، التي يبلغ مداها 300 كيلومتر من سواحل إيران إلى محل استقرار هذه القطعات".


المصدر: وكالات