معمرة فرنسية تعترف بقتل جارتها التسعينية طعناً بالسكين

تاريخ الإضافة الأحد 26 أيار 2019 - 2:42 م    عدد الزيارات 46    التعليقات 0    القسم منوعات

        



إعترفت عجوز معمرة تسكن في دار رعاية المسنين في مدينة كومرنة الفرنسية بقتل جارتها التسعينية.

 

وذكر موقع "فرانس إنفو"، بأن المعمرة البالغة من العمر "102 عاماً" إعترفت لإحدى عاملات دار المسنين بأنها قتلت جارتها البالغة "92 عاماً".

 

وبالفعل وجدت العاملة الضحية على السرير وفي جسدها العديد من الكدمات. وقد بينت نتائج الفحص، أنها ماتت خنقا ونتيجة ضربات على رأسها.

 

وتم نقل العجوز القاتلة إلى مستشفى الأمراض العقلية، حيث يقوم الأطباء بتقييم حالتها النفسية ومدى إمكانية إحالتها للمحاكمة.

 

ويذكر إن عجوزا أخرى تدعى بروكينبرو (104 سنة)، إحدى نزيلات دار المسنين بإنجلترا، كانت قد عبرّت في شهر مارس الماضي، عن رغبتها في الدخول إلى السجن، وقد استجابت الشرطة المحلية لهذا الطلب غير العادي بسرعة، ووضعت الأصفاد في يديها ونقلتها على كرسي متحرك إلى سيارة الترحيلات.


المصدر: روسيا اليوم