العلاقة بين فارق العمر والطلاق بين الأزواج

تاريخ الإضافة الإثنين 24 كانون الأول 2018 - 10:28 م    عدد الزيارات 507    التعليقات 0    القسم منوعات

        



أجرت جامعة "إيموري" في جورجيا دراسة لمعرفة مقدار فارق السن المثالي بين الزوجين. وعلى الرغم من أن البعض يعتبر مسألة فارق العمر ليس ضرورياً إذا وجد الحب ولكن هذه الدراسة وضحت أن الفارق الزمني يلعب دوراَ كبيراَ في إستمرار العلاقة بين الزوجين.

 

وجاءت نتائج الدراسة أن  أن الأزواج الذين يكون فارق العمر بينهم 5 سنوات، تكون نسبة حدوث الطلاق بينهما 18 في المئة، وشارك في هذه الدراسة 3 آلاف رجل وامرأة.

 

وبحسب الدراسة، ترتفع نسبة الطلاق إلى 39 في المئة، إذا كان فارق السن بين الزوجين يصل إلى 10 سنوات، أما إذا وصلت الفجوة إلى 20 عاما فنسبة الطلاق قد تصل إلى 95 في المئة.

 

وبالتالي توصلت الدراسة أن الفارق المثالي بين الزوجين لا يجب أن يزيد عن عام واحد، لضمان استمرار العلاقة الزوجية إلى نهاية العمر، وهو أمر يعجز كثيرون عن تحقيقه.

 

لكن تلك الدراسة، وصلت إلى نتيجة مثيرة أخرى، إذ يرى القائمون عليها أن الأزواج الذين بقوا معا لمدة عامين هم أقل عرضة للانفصال بنسبة 43 في المائة، وأن الذين احتفلوا بالذكرى السنوية العاشرة لزواجهم هم أقل عرضة بنسبة 94 في المائة لوقوع الطلاق.


المصدر: سكاي نيوز عربية