بسبب السياسة... مخيتاريان يحتجب عن آرسنال

تاريخ الإضافة الأربعاء 3 تشرين الأول 2018 - 9:55 م    عدد الزيارات 708    التعليقات 0    القسم رياضة

        



الحياة ليست عادلة على طول الخط، والقدر يلعب ألاعيبه بطريقة شديدة القسوة أحياناً، بحيث قد يفر المرء من مواجهة مشكلة ما، ويرحل بعيدا عنها آلاف الكيلومترات ظاناً أنه ابتعد بالقدر الكافي، لكن القدر يضعه في مواجهة أسوأ كوابيسه بطريقة درامية.

 

ربما يكون هذا هو بالضبط ما يفكر فيه هنريك مخيتاريان اللاعب الدولي الأرميني في صفوف آرسنال الإنكليزي، الذي تحظى بلاده بعلاقات متوترة للغاية مع جارتها أذربيجان، وصلت لحد الاشتباك العسكري بسبب النزاع على إقليم "ناجورنو قرة باغ".

 

وتواطأت قرعة دوري أوروبا مع القدر لتضع آرسنال مع فريق قرة باغ الآذربيجاني، وبالتالي وُضع مخيتاريان في موقف صعب للغاية، إذ لا يمكنه الذهاب لأراضي الدولة التي تعتبرها بلاده معادية لها.

 

 

وخوفا على حياته، قررت إدارة النادي الإنكليزي عدم سفر لاعبها مخيتاريان إلى أذربيجان، لخوض مواجهة قرة باغ في ثاني جولات المجموعة الخامسة من الدوري الأوروبي يوم الخميس المقبل.

 

ورغم الهدوء المتوتر الذي يسود أجواء العلاقة بين البلدين حالياً، لكنهما يدخلان في مناوشات بين الحين والآخر. كما أن العلاقات الثنائية مقطوعة تماماً لدرجة أن أي مواطن من البلدين لم يتمكن منذ التسعينيات من عبور الحدود، حيث لا يتم استصدار تأشيرات.

 

لذلك ووفقاً للقوانين الآذرية، فلا يسمح لمواطني جمهورية أرمينيا بدخول أراضي أذربيجان، رغم تأكيد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، أن مخيتاريان يمكنه دخول الأراضي الآذرية بتأشيرة خاصة، لكن اللاعب لن يسافر مع فريقه لدواع أمنية.


المصدر: العربي الجديد