العصائب تختطف وتقتل 3 شيوخ من الخزرج في قضاء الدجيل

خطف وقتل واشتباكات .. ماذا يحدث في الدجيل..؟!

تاريخ الإضافة الخميس 2 آب 2018 - 10:50 ص    عدد الزيارات 1894    التعليقات 0    القسم العراق

        



أعلنت القوات الأمنية في قضاء الدجيل التابع لمحافظة صلاح الدين، شمال بغداد، مساء الأربعاء، فرض حظر للتجوال على خلفية الاشتباكات المسلحة التي جرت بين العشائر وعصائب اهل الحق التي قتلت ثلاثة شيوخ في المنطقة.

وأفاد مصدر امني: أنّ “عشائر الدجيل وبعد العثور على 3 جثث تعود لشيوخ عشائر من القضاء اشتبكوا مع مسلحين تابعين لحركة عصائب اهل الحق على طريق سامراء – الدجيل”. وأوضح: بأنّ “القوات الامنية عثرت على 3 جثث تعود لشيوخ من الدجيل اختطفوا اثناء عودتهم من تشييع عقيد قتل الأربعاء”.

من جهته، كشف مصدر أمني: إنّ “مسلحين ينتمون لحركة عصائب اهل الحق نصبوا، نقطة تفتيش وهمية على طريق الدجيل جنوب القضاء في صلاح الدين، واختطفوا الشيوخ الثلاثة، عناد محمود الهزاع الخزرجي، وعباس عراك الخزرجي، واحمد الخزرجي، حيث عثر على جثثهم في وقت لاحق.

وذكر مدير شرطة قضاء الدجيل في بيان: أنّ ”شيوخ عشيرة الخزرج تم اختطافهم من قبل مجموعة مسلحة ترتدي الزِّي العسكري وتقود ثلاث مركبات نوع سلفادور أمريكي سوداء اللون، وهم الشيخ عناد محمود الهزاع الخزرجي، والشيخ عباس عراك الخزرجي، واحمد الخزرجي، وقد عثر على جثثهم في وقت لاحق.

واثر ذلك اتفق محافظ صلاح الدين احمد عبدالله الجبوري و مستشار الامن الوطني رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض، على سحب عدد من فصائل الحشد الى خارج مدن المحافظة. وأكد الجبوري بعد انتهاء أجتماعه مع الفياض: أنّ ”القوات الامنية متواجدة في مدينة الدجيل وتمت السيطرة على الموقف”.

يّذكر أنّ قائدي عمليات سامراء وشرطة صلاح الدين وصلا، مساء الأربعاء، بصبحتهما قوات كبيرة من الجيش وشرطة الافواج والفوج التكتيكي الى قضاء الدجيل.

 


المصدر: kitabat