أردوغان: واشنطن تخلق أزمات جديدة بانسحابها من الاتفاق النووي

تاريخ الإضافة الأربعاء 9 أيار 2018 - 12:04 م    عدد الزيارات 509    التعليقات 0    القسم العالم، أمريكا، إيران، أخبار، تركيا

        



في تعليقه على قرار ترامب الجديد من الاتفاق النووي، صرّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أنّ الولايات المتحدة ستكون الخاسرة بعد أن انسحبت من الاتفاق النووي المبرم مع طهران.
 

علق بذلك في حوار أجرته قناة "سي إن إن إنترناشيونال" الأمريكية، مع أردوغان. مبيّنًا أنّ انسحاب واشنطن من الاتفاق سيكون له تأثير سلبي على اقتصاد المنطقة والعالم وتركيا على حدّ سواء.
 

ولفت خلال حديثه إلى أنّ العديد من البلدان ستنزعج من انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق، متسائلًا: "لماذا نفتح المجال أمام خلق أزمات جديدة؟". على حدّ ما جاء في حواره مع القناة الأمريكية.
 

وأضاف الرئيس التركي: "أمريكا ستكون الخاسرة لأنّها لم تلتزم باتفاقية هي أبرمتها"، مؤكدًا ضرورة الالتزام بالاتفاقيات التي يتم إبرامها معها.


وتابع أردوغان: "لا يمكن تعطيل أو إبرام الاتفاقيات الدولية بشكل كيفي، هذا أمر غير مقبول". بحسب تعبيره.
 

و في خطاب متلفز، أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الثلاثاء، انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع إيران، ووقع قرارا بفرض أعلى مستوى من العقوبات الاقتصادية على طهران التي أبدت غضبها من هذا القرار.
 

ووقعت إيران، في 2015، مع الدول الخمس الكبرى دائمة العضوية في مجلس الأمن (روسيا والولايات المتحدة وفرنسا والصين وبريطانيا) وألمانيا، اتفاقًا حول برنامجها النووي، قبل أن تعلن واشنطن أمس الانسحاب منه، في خطوة تم التمهيد إليها في الفترة الأخيرة.
 

ويُشار إلى أنّ الاتفاق ينص على التزام طهران بالتخلي لمدة لا تقل عن 10 سنوات، عن أجزاء حيوية من برنامجها النووي، وتقييده بشكل كبير، بهدف منعها من امتلاك القدرة على تطوير أسلحة نووية، مقابل رفع العقوبات عنها.

 


المصدر: وكالة الأناضول