اسم "مُحمّد" يُكلفك رُسوم تأمين أكبر في بريطانيا

تاريخ الإضافة الإثنين 12 شباط 2018 - 1:35 م    عدد الزيارات 235    التعليقات 0    القسم منوعات

        



أجرت صحيفة "ذا صن" البريطانية تحقيقًا مكونًا من 60 مقطعًا تم اقتباسه من مواقع إلكترونية مختلفة، تقارن بين 10 مراكز في المملكة المتحدة، بالإضافة إلى بعض شركات التأمين، والتي شملت شركات ماركس وسبنسر، وأدميرال، والتي قامت جميعها بفرض مئات الجنيهات على السائقين الذين لديهم أسماء إسلامية مثل "محمد" وذلك على عكس ما يحدث مع الأسماء الأخرى غربية الطابع، مثل "جون".



أدميرال كان لديها الفارق الأكبر والأوضح، 919 يورو بين "جون سميث" و "محمد علي" كرسوم مفروضة على كل منهما للحصول على تأمين شامل متطابق بينهما.

 

يقول محمد سليمان، أحد ضحايا هذا التمييز، لصحيفة ذا صن: "العنصرية صريحة واضحة، فهم لا يستطيعون أن يقولوا إن محمد يقود السيارة بطريقة أسوأ من جون".

 

في البداية، اعتقدت شركة أدميرال أن اسمه الأول هو سليمان، ولكن بعد أن عرفوا أن اسمه محمد، تم تصحيح مبلغ التأمين ليرتفع إلى 166 جنيه استرليني، وأضاف "أنهم اعترفوا بأن الثمن الأعلى لا يوجد له سبب سوى اسمي".

 

ونفت شركات أدميرال وماركس وسبنسر ادعاءات التمييز داخلها، ولكنها وعدت بالتحقيق في الأمر، ومع ذلك، ليس هذا هو التحقيق الأول في اتهامات بشأن التمييز بين الناس بسبب أسمائهم.

 

بعد إرسال اثنين من السير الذاتية متطابقة تحت اسم "آدم" و"محمد" وجدت دراسة أجرتها جامعة بريستول أن أولئك الذين لديهم أسماء إنجليزية تقليدية من المرجح أن يحصلوا على استجابة إيجابية من أرباب العمل بواقع ثلاث مرات أكثر بالمقارنة مع أصحاب الأسماء الأخرى.

 

في العام الماضي، قال مسؤول توظيف لموقع Evening Standard أن بعض المنظمات طلبت عدم إرسال أي أسماء أجنبية عندما تم البحث في السير الذاتية المقدمة لهم.

 

وبموجب قانون المساواة لعام 2010، فإنه من غير القانوني التمييز بسبب العرق أو الدين أو الخلفية الوطنية عند التوظيف.


المصدر: Vice