مليون و500 ألف نازح مازالوا في مخيمات كوردستان

تاريخ الإضافة الثلاثاء 26 كانون الأول 2017 - 4:34 م    عدد الزيارات 1030    التعليقات 0    القسم العراق

        



كشف عضو لجنة المهجرين والمرحلين النيابية، حنين قدو، اليوم الثلاثاء، ان اعداد النازحين من محافظات نينوى والانبار وصلاح الدين وديالى وصل الى اربعة مليون نازح، مبيناً أن المتبقي في مخيمات اقليم كردستان والمناطق الجنوبية عددهم مليون و500 ألف نازح.

 

وقال قدو في تصريح صحفي، ان "اعداد النازحين وصلت الى اربعة مليون من محافظات نينوى والانبار وصلاح الدين وديالى"، مبينا ان "عدد النازحين المتبقي في المخيمات مايقارب مليون ونصف المليون متوزعين بين اقليم كوردستان والمناطق الجنوبية".


واضاف ان "عودة النازحين بحاجة الى تدقيق امني للعوائل النازحة، لكن العائق في عودتهم هي الخدمات ودورهم المدمرة خصوصا الساحل الايمن من الموصل"، لافتا الى ان "الحكومة غير قادرة على تقديم الخدمات الكافية وخصوصا وزارة التربية في موضوع فتح المدارس وتوفير كادر تدريسي، وايضا وزارة التجارة غير قادرة على توفير مفردات البطاقة التموينية اضافة الى ادخال المهجر في معاملة روتينية وهذا ماخلق اشكالات وعزوف من العوائل المهجرة ". 


واشار قدو الى ان "عدم وجود اتفاق سياسي في بعض المناطق يعد احد اسباب عدم عودة النازحين وخصوصا ان هناك بعض المناطق يطالب بها الاقليم مثل ربيعة وسهل نينوى وزمار"، موضحا ان "جميع هذه الامور شكلت عقبة حقيقية في عودة كاملة للمهجرين والنازحين الى مناطق سكانها ".


واوضح ان "عودة النازحين تعتمد على قدرة الحكومة في توفير السكن الملائم بدلا من المخيمات خصوصا ونحن في فصل الشتاء ونواجه ضروف قاسية في المناطق الشمالية"، مؤكدا ان "لجنته متواصلة مع وزارة الهجرة والمهجرين والهيئة العليا لاغاثة النازحين وهناك تنسيق لكن كل الجهات تحتاج الى قدرة الحكومة في توفير الخدمات لسد النقص وتعويض المتضررين". 
وتابع قدو ان "منح وزارة الهجرة والمهجرين مليون ونصف المليون دينار لكل عائلة ستكون حافزا كبير لعودة النازحين الى مناطق سكناها لترميم بعض الدور"، مشير الى ان "هذا مبلغ يدفع للنازحين في مكاتب الهجرة في الاقضية والنواحي".


المصدر: وكالات